هيئة علماء المسلمين في العراق

مقتل 15 جنديا إسرائيليا في جنوب لبنان
مقتل 15 جنديا إسرائيليا في جنوب لبنان مقتل 15 جنديا إسرائيليا في جنوب لبنان

مقتل 15 جنديا إسرائيليا في جنوب لبنان

فيما يعتبر أكبر خسارة بشرية في الأرواح في صفوف القوات الإسرائيلية خلال يوم واحد من القتال منذ بدء العمليات العسكرية في جنوب لبنان، اعترف الجيش الإسرائيلي بمقتل 15 جنديا من جنوده خلال الاشتباكات التي دارت الأربعاء مع مقاتلي حزب الله. وقال الجيش الاسرائيلي إن 38 جنديا إسرائيليا أصيبوا بجروح في المعارك التي دارت في جنوب لبنان. وقال التليفزيون الاسرائيلي إن عددا من القتلى هم من جنود الاحتياط وعددا آخر من الجنود النظاميين في الجيش. ولم يكشف الجيش الاسرائيلي مزيدا من التفاصيل عن هوية الجنود القتلى.

وكان الأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصر الله قد وجه كلمة عبر تليفزيون المنار قال فيها إن إسرائيل لم تنجح في إضعاف قدرة حزب الله على إطلاق الصواريخ مؤكدا أن "قوات المقاومة" ستحول جنوب لبنان إلى مقبرة للقوات الاسرائيلية إذا واصلت توغلها هناك.

واضاف نصر الله: "إن العدو عندما يفشل يلجأ إلى ضرب البنية التحتية والمدنيين وهذا ما يحدث الآن".

وقال نصر الله إن الأولوية الأولى أمام المقاومة حاليا هي "التضامن السياسي والصمود لصالح تحقيق أمن الوطن".

واضاف أنه اذا ارسلت الحكومة اللبنانية 15 الف جندي من الجيش اللبناني للانتشار على الحدود في جنوب لبنان فنحن نؤيد هذا القرار رغم محاذيره، فربما يساعد هذا في تعديل مشروع قرار مجلس الأمن".

واوضح نصر الله أن المقاومة صمدت في الجنوب بسبب عدم لجؤها إلى أساليب تقليدية. وقال إن انتشار الجيش هو الذي يحفظ السيادة والاستقلال وهو مخرج مشرف أفضل من نشر قوات دولية لا نعرف لمن تتبع.

واضاف أنه رغم الاجماع الوطني على خطة الحكومة اللبنانية إلا أن الامريكيين يعطلون التوصل إلى مشروع قرار يأخذ بالحقوق الوطنية اللبنانية بل يعملون على أن يأتي ليضمن مصلحة اسرائيل".

ومضى الأمين العام لحزب الله قائلا إنه إذا لم تعالج المسائل العالقة مع اسرائيل وإذا ظل لبنان عرضة للاعتداءات الاسرائيلية فمعنى ذلك أننا نضع الجيش اللبناني في فم التنين إذا نشرناه في الجنوب.

أما عن الصعيد الميداني فأكد نصر الله على ما أسماه "صمود المقاومة" قائلا "إننا نقاتل في مواقع أمامية وعلى الخطوط الأمامية، وإذا كان الاسرئيليون يستطيعون التسلل ويقيمون مواقع في أماكن خلفية إلا أن رجال المقاومة يرصدونهم ويتصدون لهم".

وقبل أن يختم كلمته دعا نصر الله سكان مدينة حيفا الاسرائيلية من العرب إلى مغادرة المدينة مقدما اعتذارا لهم عن سقوط ضحايا من القتلى والجرحى جراء القصف الصاروخي لحزب الله للمدينة.

الجزيرة نت

أضف تعليق