هيئة علماء المسلمين في العراق

شهيدان فلسطينيان في غارة إسرائيلية وهنية يشكك في مستقبل السلطة الفلسطينية
شهيدان فلسطينيان في غارة إسرائيلية وهنية يشكك في مستقبل السلطة الفلسطينية شهيدان فلسطينيان في غارة إسرائيلية وهنية يشكك في مستقبل السلطة الفلسطينية

شهيدان فلسطينيان في غارة إسرائيلية وهنية يشكك في مستقبل السلطة الفلسطينية

((جيش الاحتلال الاسرائيلي يتابع عملياته ضد الفلسطينيين ويقصف مخيم جنين للاجئين في الضفة الغربية)) اعلنت مصادر امنية فلسطينية ان ناشطين فلسطينيين استشهدا الاربعاء بصاروخ اطلقته مروحية تابعة لجيش الاحتلال الاسرائيلي على مخيم جنين للاجئين الفلسطينيين في الضفة الغربية. وقالت المصادر ان الصاروخ اصاب منزلا في مخيم اللاجئين مما أدى الى مقتل ناشطين في حركة الجهاد الاسلامي، موضحة انهما امجد العتيلي (24 عاما) ومحمد عتيق (26 عاما).

وتعذر الحصول على تعليق من جيش الاحتلال الاسرائيلي حاليا.

وباستشهاد هذين الناشطين يرتفع الى 5321 عدد القتلى منذ اندلاع الانتفاضة في نهاية ايلول/سبتمبر 2000 معظمهم من الفلسطينيين.

وعن تطورات أزمة اختطاف وزراء فلسطينيين وأعضاء من المجلس التشريعي شكك رئيس الوزراء الفلسطيني إسماعيل هنية اليوم الأربعاء في إمكانية استمرار السلطة الفلسطينية في حين يقبع مشرعون ووزراء بارزون في السجون الصهيونية.

وقال هنية – بحسب رويترز-: كل النخب السياسية الرئاسة، القوى الفلسطينية، والحكومة مدعوة إلى أن تدخل في نقاش حول مستقبل السلطة الفلسطينية بعد الهجوم الصهيوني في إشارة إلى احتجاز 'إسرائيل' لرئيس المجلس التشريعي عزيز الدويك عضو حركة حماس الأسبوع الماضي.

وسأل هنية المشرعين في الضفة الغربية عبر وصلة فيديو من قطاع غزة: هل تستطيع السلطة الفلسطينية أن تعمل في ظل وجود الاحتلال والاجتياحات والاغتيالات؟!.

وبحسب ما ذكرت رويترز فإن هذه التصريحات هي الأولى التي تصدر عن هنية وتشكك في إمكانية استمرار السلطة الفلسطينية التي تشكلت عام 1994 ومنذ تولت حكومة تقودها حركة المقاومة الإسلامية 'حماس' السلطة في مارس الماضي.

وكانت 'إسرائيل' قد احتجزت أكثر من 20 من أعضاء المجلس التشريعي الفلسطيني وثمانية من الوزراء في الحكومة, بعدما أسرت المقاومة الفلسطينية في غزة جنديًا صهيونيًا في غارة عبر الحدود في يونيو.


ميدل ايست اونلاين + مفكرة الإسلام

أضف تعليق