هيئة علماء المسلمين في العراق

الكشف عن انتهاكات جديدة لحقوق الإنسان في العراق
الكشف عن انتهاكات جديدة لحقوق الإنسان في العراق الكشف عن انتهاكات جديدة لحقوق الإنسان في العراق

الكشف عن انتهاكات جديدة لحقوق الإنسان في العراق

منظمة حقوقية تقول أن الجيش الأميركي يعتقل زوجات مقاومين عراقيين في محاولة لإيجاد ازواجهن. أظهرت وثائق حصل عليها \"الاتحاد الاميركي للحريات المدنية\"، ابرز جمعية اميركية للدفاع عن الحريات المدنية، ان عسكريين اميركيين اعتقلوا عام004 2 ، على الاقل مرتين، زوجات متمردين عراقيين في محاولة لايجاد ازواجهن.
واحدى الحالتين تتحدث عن امرأة شابة في الثامنة والعشرين من العمر لديها ثلاثة اولاد، اعتقلت من قبل فريق للقوات الخاصة رغم اعتراضات ضابط استخبارات كان حاضرا.
والحالة الاخرى التي تم بحثها في البريد الالكتروني بين ضباط تتعلق بعدة نساء كرديات اعتقلن بهدف الحصول على معلومات من اجل العثور على زوج احداهن.
وجاء خطف الصحافية الاميركية جيل كارول في الاونة الاخيرة في العراق ومطالبة خاطفيها بالافراج عن كل المعتقلات العراقيات مقابل اطلاق سراحها، ليلقي الضوء على هذه الاعتقالات وليطرح اسئلة جديدة حول التكتيك الاميركي في العراق.
وكان هناك خمس نساء بين 419 معتقلا عراقيا افرج عنهم الخميس. لكن الجيش الاميركي اكد ان الافراج عنهم ليس له علاقة بمطالب خاطفي جيل كارول.
وردا على اسئلة حول حالات اعتقال زوجات متمردين قال متحدث باسم الجيش بول بويس ان كل مزاعم تتعلق بالسلوك السيء تؤخذ على محمل الجد.
واضاف ان "الوثائق المشار اليها تعكس صعوبة عمل الجيش في التحقق من هذه المزاعم" مؤكدا في الوقت نفسه انه "من الصعب القول اذا حصل فعلا امر ما استنادا الى هذه الوثائق".
وفي الحالة الاولى التي حصلت في 9 ايار/مايو 2004، تم الافراج عن زوجة المتمرد العراقي في غضون يومين.
   الهيئة نت     -وكالات
30/1/2006

أضف تعليق