هيئة علماء المسلمين في العراق

خلال لقائه جمعاً غفيراً من العراقيين في عمان.. الشيخ الضاري: العراق حطم أسطورة القوة العظمى
خلال لقائه جمعاً غفيراً من العراقيين في عمان.. الشيخ الضاري: العراق حطم أسطورة القوة العظمى خلال لقائه جمعاً غفيراً من العراقيين في عمان.. الشيخ الضاري: العراق حطم أسطورة القوة العظمى

خلال لقائه جمعاً غفيراً من العراقيين في عمان.. الشيخ الضاري: العراق حطم أسطورة القوة العظمى

الهيئة نت – قال سماحة الأمين العام لهيئة علماء المسلمين الشيخ الدكتور حارث الضاري (إن العراق حطم أسطورة القوة العظمى، ولا ننتظر إلا الانسحاب من العراق، فهم يجرون أذيال الخيبة والخسران بعون الله تعالى). جاء ذلك خلال لقاء سماحة الشيخ ليلة السبت 18 /11/2006 بما يزيد عن 100 شخصية عراقية في العاصمة الأردنية عمان.

وأكد سماحته خلال كلمته للحضور: (ان الأعداء حاولوا إثارة الفتنة الطائفية بعد الاحتلال مباشرة وبعد معركة الفلوجة الأولى والثانية، وكذلك من خلال المذابح اليومية التي ترتكبها في الشوارع بحق الأبرياء من أبناء شعبنا).

وأضاف قائلاً (كلها أفكار لتفجير المجتمع وهدمه، لكن المجتمع ثبت ضد هذه المؤامرات التي حاكتها دول وأحزاب غادرة ومقامرة بوحدة العراق، وقد افشل صمود العراقيين كل هذه المخططات الخبيثة).

ودعا سماحة الشيخ الشعب العراقي إلى مزيد من الصبر والصمود، وأضاف (إنهم يريدون حرباً أهلية لإشغال العراقيين بالفتنة حتى يتحقق مشروعهم، وأرادوا أيضا أن يجعلوا من الطائفية ستاراً لتحطيم العراق وتحقيق مطامع الأعداء وفي مقدمتهم إسرائيل).

وفي ختام كلمته قال سماحة الأمين العام (انتظروا النصر واحتفلوا به من الآن، لقد أعلنت أمريكا وعلى لسان اكبر مسؤوليها أنها فشلت في العراق إلا أنها لا تستطيع الخروج لأسباب نفسية وسياسية، ولكنها ستخرج، وسيكون النصر للعراقيين، وسيكتب ذلك التاريخ).

وتخلل اللقاء قصيدة لشاعر الجنوب العراقي عباس جيجان وكلمة لشيخ من مشايخ الجنوب أكدا فيهما تلاحم أبناء الجنوب مع الشيخ الضاري ومع إخوانهم من أهل السنة ضد الاحتلال وأعوانه، وان العراقيين سنة وشيعة عرباً وكرداً يد واحدة على عدوهم.

وقد شكر سماحة الأمين العام الدكتور حارث الضاري وزير الداخلية في حكومة المالكي، وذلك لإصداره مذكره اعتقال بحقه؛ لأنه بهذه المذكرة تبين مدى التلاحم المصيري بين أبناء الشعب العراقي سنة وشيعة عرباً وكرداً.

وحضر اللقاء عدد من وجهاء العشائر والبرلمانيين العراقيين في الأردن، إضافة إلى جمع غفير من المواطنين.

-----------
من جاسم الشمري

قسم الثقافة والإعلام – مكتب عمان

أضف تعليق