هيئة علماء المسلمين في العراق

الضاري لـ(واع): أشكر كل أبناء العراق الشيعة والسنة لوقفتهم الوطنية والأردن رحب بنا في وطننا الثاني
الضاري لـ(واع): أشكر كل أبناء العراق الشيعة والسنة لوقفتهم الوطنية والأردن رحب بنا في وطننا الثاني الضاري لـ(واع): أشكر كل أبناء العراق الشيعة والسنة لوقفتهم الوطنية والأردن رحب بنا في وطننا الثاني

الضاري لـ(واع): أشكر كل أبناء العراق الشيعة والسنة لوقفتهم الوطنية والأردن رحب بنا في وطننا الثاني

قال سماحة الأمين العام لهيئة علماء المسلمين الشيخ الدكتور حارث الضاري انه لم يستلم لحد الان - وكذلك هيئة علماء المسلمين - أية مذكرة توقيف أو تحقيق من الحكومة الحالية لكن كل الذي سمعه كان عبر الإعلام. جاء ذلك في حديث صحفي أجرته معه وكالة الأخبار العراقية( واع) قبل قليل.

وعما إذا كانت هناك أية مستجدات في الموضوع أكد الشيخ الدكتور الضاري انه لا توجد أية مستجدات سوى أن مسؤولا من الحكومة الأردنية اتصل به ونقل له رسالة الحكومة الأردنية بانه مرحب به على أراضي الأردن بلده الثاني، وان مواقف الأردن لا تتغير وهي مواقف ثابتة واضحة، ولذلك يشكر الشيخ الضاري الأردن ملكاً وحكومة وشعباً على مواقفهم العروبية الإسلامية.

وردا على سؤال من الوكالة عن ردود الفعل تجاه قضية مذكرة حكومة المنطقة الخضراء أجاب الضاري انه سعيد جدا لردود الفعل من العراق وأهل العراق الشيعة والسنة وشيوخ القبائل ووجوه المجتمع والسياسيين ورجال الدين والمرجعيات، وخص منها أبناء الشيعة الاصلاء الذين لم تؤثر فيهم مخططات التقسيم والتجزئة ومن روج لها من الذين حملوا اسم العراق زورا وبهتانا.

وأكد أن التلاحم المصيري بين أهل العراق مسالة بديهية، ولذلك أتته ردود فعل غاضبة ومستنكرة من الوسط والجنوب أكثر مما يتوقع الآخرون فهم لم يتأثروا بما خططه الاحتلال وبعض من أثار المخططات الطائفية التقسيمية الحاقدة وانتصروا لدينهم وعروبتهم وعراقيتهم ووطنيتهم.

وشكر الدكتور حارث الضاري المتصلين ومن أرسل البرقيات ورسائل التضامن والاستنكار من إخوة أعزاء مواطنين عراقيين وعرباً وشخصيات عالمية ومسؤولين وأحزاباً ومنظمات ومؤسسات سائلا الباري عز وجل أن ينصر العراق وأهل العراق وان يتحرر ويعود حرا موحدا مستقلا رغم مخططات الاحتلال وذيوله.

نصر الله الضاري وإخوته وأهله من العراقيين الأبطال اللهم أمين..


وكالة الأخبار العراقية

أضف تعليق