هيئة علماء المسلمين في العراق

القسم العلمي يعقد درس قراءة في كتاب (روضة الطالبين للإمام النووي) ضمن الموسم العلمي الشتوي لهيئة علماء المسلمين
القسم العلمي يعقد درس قراءة في كتاب (روضة الطالبين للإمام النووي) ضمن الموسم العلمي الشتوي لهيئة علماء المسلمين القسم العلمي يعقد درس قراءة في كتاب (روضة الطالبين للإمام النووي) ضمن الموسم العلمي الشتوي لهيئة علماء المسلمين

القسم العلمي يعقد درس قراءة في كتاب (روضة الطالبين للإمام النووي) ضمن الموسم العلمي الشتوي لهيئة علماء المسلمين


 



   الهيئة نت     ـ عمّان| نظم القسم العلمي في هيئة علماء المسلمين في العراق، درسًا علميًا بعنوان: قراءة في كتاب روضة الطالبين وعمدة المفتين للإمام النووي) أحد كتب الفقه الرئيسة في المذهب الشافعي، قدّمه الأستاذ (حامد الخزرجي) في إطار دروس ومحاضرات الموسم العلمي الشتوي للهيئة.


وابتدأ الأستاذ الخزرجي درسه بالتعريف بكتاب (روضة الطالبين وعدة المفتين) للإمام أبي زكريا يحيى بن شرف النووي (ت 676هـ) باعتباره اختصارًا لكتاب (الشرح الكبير) لأبي القاسم الرافعي (ت623هـ)، الذي هو في الأصل شرح لكتاب (الوجيز في فقه الإمام الشافعي) للإمام أبي حامد الغزالي (ت505هـ)، مستعرضًا أهم طبعاته والتحقيقات التي اهتمت به.


وتناول الدرس أيضًا تعريفًا بالإمام النووي من حيث مولده ونشأته وعلمه ومؤلفاته، وأبرز شيوخه، ومنهجه في أخذ العلم والفقه ونشرهما، فضلً عن أقوال العلماء في مناقبه وثنائهم عليه، وبيّن الأستاذ (حامد الخزرجي) في هذا السياق بأن للنووي ـ رحمه الله ـ مؤلفات كثيرة العدد وغزيرة المحتوى في الفقه والحديث الشريف وعلومه، مستعرضًا طائفة منها بالوصف والبيان.


وبشأن كتاب (روضة الطالبين)؛ اهتم الدرس بتسليط الضوء على مزاياه، ومنهج المؤلف فيه، وأورد المحاضر مجموعة من المصطلحات الخاصة التي اعتمدها الإمام النووي فيه لبيان مراده منها، ودلالتها حينما ترد في ثنايا فصول الكتاب أو عند شرح مسائله، إلى جانب الصنعة التأليفية التي أمتاز بها المصنف من جودة العبارة ووضوح الشرح ودقة التعبير.


وقدّمت في الدرس مُلخصات وخرائط ذهنية تُلخص معلومات تتعلق بأساسيات المذهب الشافعي في الفقه، وتوضح جانبًا من خصائص كتاب (روضة الطالبين) التي تناولها الحاضرون بتعليقات وتعقيبات وشروح متنوعة.


   الهيئة نت    


ج






أضف تعليق